رياض صاري كهية ” التركمان محاربون سياسياً من اطراف كثيرة في العراق وقادم الايام هي الاخطر امام اصحاب الارض (التركمان )

رياض صاري كهية ” التركمان محاربون سياسياً من اطراف كثيرة في العراق وقادم الايام هي الاخطر امام اصحاب الارض (التركمان )

أشار السيد رياض صاري كهية رئيس حزب توركمن ايلى ” ان الشعب التركماني والحركة السياسية التركمانية امام امتحان عسير ومفصلي في الايام القادمة ،مؤكدا اننا كتركمان محاربون سياسياً من الاكثرية في العراق خصوصاً عند الوصول الى القضايا الجوهرية التي تمس وجود شعبنا التركماني في منطقة توركمن ايلى .كما ان المرحلة المقبلة علينا هي الاخطر من سابقاتها لما تحمل من مؤشرات قد تلدُ وضعاً مغايرا في العراق وبالأخص في مناطقنا التركمانية .

جاء ذلك خلال استقبال صاري كهية في المقر العام للحزب رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب عن محافظة كركوك ارشد الصالحي والوفد المرافق له ، حيث تباحث الطرفان جملة من المواضيع المهمة متفقين على ضرورة التكاتف لعبور المرحلة الصعبة من تأريخ التركمان في العراق .

كما اتفق الطرفان على اهمية سن قانون خاص للانتخابات المحلية في محافظة كركوك وتهيئة قاعدة قانونية وسياسية مقاومة لمحاولات التهميش المستمر سوآءا من الحكومة المركزية او حكومة اقليم كردستان .

في ذات السياق اشاد رياض صاري كهية رئيس حزب توركمن ايلى بنشاط النواب التركمان في بغداد داعياً الى نبذِ اي صوت شاذ لا تخدم القضية التركمانية وتؤتي بالضرر لها، مؤكدا على قدسية الارتقاء عن المنافع الشخصية والحزبية وضرورة توعية الشارع التركماني لخطورة المرحلة المقبلة .

حزب توركمن ايلى
الدائرة الاعلامية

12 Aralık 2017 Salı